الرئيسية / سياسه / أجتماع القمة بين الإخوان و فيلق القدس ليس الأول
أجتماع القمة بين الإخوان و فيلق القدس ليس الأول
بأعتراف كل من إبراهيم منير، نائب المرشد العام لجماعة الإخوان، ومحمود الإبياري القيادي بالجماعة

أجتماع القمة بين الإخوان و فيلق القدس ليس الأول

اعتراف كل من إبراهيم منير، نائب المرشد العام لجماعة الإخوان، ومحمود الإبياري القيادي بالجماعة

لم يكن الأول وذلك  بصحة ما ورد في تسريبات الموقع الامريكي ( ذا انترسيبت ) حول القاء المدمر بين الإخوان و فيلق القدس في تركيا

وأنه ليس الأجتماع الأول والأخير بل كانت هناك لقاءات أخرى عقدت بين الجانبين على مدار 40 عاماً، ومنذ وصول الملالي  لرئاسة إيران أعقاب ثورة العام 1979

وفي هذا التقرير  رصدنا وفق معلومات تم الحصول عليها من مسؤول سياسي أمني  سابق، وباحثين في ملف حركات الإسلام السياسي وإيران، لقاءات سابقة على هذا اللقاء، ولقاءات أخرى  قد جمعت الطرفين

  كما ان الاتفاقات بينهما على التنسيق و التعاون  في ملفات وقضايا إقليمية، ووصلت لحد التعاون المشترك لتشكيل حرس ثوري في  دول عربية محددة عقب وصول الإخوان للسلطة  فيها

وذلك مثل الحرس الثوري في إيران و يتم دعم مالي من طهران للحكومة  قدرها 10 مليارات دولار، ومعلومات مؤكدة بقيام  هذه الجماعات المسلحة المتاسلمة بإرسال معلومات للحرس الثوري الإيراني

حيث رتب ( يوسف ندا) المفوض العام للعلاقات الخارجية في جماعة الإخوان وفق تصريحاته لوسائل إعلام غربية  عديدة و كما صرح به مصدر أمني ان  طائرة  تنقل وفدا من جماعة الإخوان للتوجه إلى طهران

 ثم كشفت المعلومات  ان تم الأتفاق مع  يوسف ندا على تنفيذ شركات الإخوان لمخطط تطوير المدن الإيرانية مقابل مليار دولار  قد حصلت عليها شركاته التي هي في الأساس شركات الجماعة

شاهد أيضاً

هروب فتاة من القمع القطري و فضح أسراره

هروب فتاة من القمع القطري و فضح أسراره

ظهور جديد على ساحة الفضائح القطرية لفتاة تهرب وتطلب اللجوء لبريطانيا من قطر  و توضح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *