صحيفة جارديان تكشف عقود لمرتزقة أردوغان بمبالغ باهظة يوميا
كشفت صحيفة الجارديان في تقرير لها المبالغ الباهظة للمرتزقة الذين خطط اردوغان لإرسالهم إلى الأراضي الليبية

كشفت صحيفة الجارديان في تقرير لها  المبالغ الباهظة للمرتزقة الذين خطط أردوغان لإرسالهم إلى الأراضي الليبية

وأشارت الجريدة إلى أن ألفى مقاتل سوري سافروا من تركيا وسيصلون قريبا للقتال في ليبيا، في تطور دموي غير مسبوق قد يهدد بزيادة تعقيد الأوضاع وذلك حسبما ذكرت مصادر سورية في الدول الثلاث

كما أوضحت الصحيفة أن الانتشار جاء بعد الاتفاق الموقع بين تركيا الشهر الماضي و رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبي فايز السراج، الذي تدعمه الأمم المتحدة، في مواجهة حملة استمرت لشهور من قبل منافسه، خليفة حفتر.

لقد دعمت أنقرة المعارضة السورية منذ الأيام الأولى للمعركة ضد الرئيس السوري بشار الأسد، حتى عندما أصبحت المجموعة الأصلية للجيش السوري الحر ضعيفة ومنقسمة بسبب الاقتتال الداخلي ونمو العناصر الإسلامية داخل صفوف المتمردين.

وتستخدم تركيا الآن بعض مقاتلي المتمردين كوكلاء ضد القوات التي يقودها الأكراد، على الرغم من مزاعم انتهاكات حقوق الإنسان من قبل أجهزة الرقابة.

وقالت كلوديا جازيني ، وهي محللة كبيرة في الشأن الليبي بمجموعة الأزمات الدولية “هذا وضع مختلف تمامًا عن سوريا. المشاعر المعادية للأتراك قوية بالفعل بسبب تدخل أنقرة ويمكن أن تنمو نتيجة لذلك ، وديسمبر،لح حفتر”.

وأوضحت الصحيفة أنه تم نشر أولي لـ 300 رجل من الفرقة الثانية في الجيش الوطني السوري، وهي مظلة من الجماعات المتمردة السورية بتمويل من تركيا، غادروا سوريا عبر معبر حور كلس الحدودي العسكري في 24 ديسمبر ، تلاهم 350 آخرين في 29 ديسمبر.

شاهد أيضاً

تحذيرات شديدة يحذرها مؤتمر بروكسل من خطر التدخل التركى

#اردوغان_النازي_الجديد اعلنت الصحف العالمية عن ما تم في  مؤتمر بروكسل الذى يتضمن عدد من السياسيين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *